في اطار البرنامج المشترك مع هيئة المهندسين السعوديين أقامت جمعية المهندسين السودانيين بالمنطقة الغربية يوم أمس محاضرة عامة بعنوان : الشهادات الاحترافية في إدارة العقود – المعرفة المنهجية والتطبيقات . و قد اقيمت المحاضرة بالتعاون مع جمعية المهندسين المصريين بالسعودية ولجنة ارتباط المهندسين الأردنيين بالمنطقة الغربية وذلك ضمن اطار الملتقى الاسبوعي بمقرهيئة المهندسين السعوديين بجدة في نسخته الثانية والثلاثين والذي تشارك الجمعية في تنظميه منذ انطلاقته الأولى .

الخبرة السودانية حاضرة دائما

قدم المحاضرة المهندس السوداني الخبير / أشرف عبدالكريم الصديق المتخصص في ادراة العقود و الحاصل على شهادة المعهد الأمريكي لإدراة العقود بالإضافة الى الشهادة الاحترافية PMP في ادارة المشاريع والاستشاري بمشاريع جامعة الملك عبدالعزيز . بدأت المحاضرة بالتعريف بأهمية ادارة العقود و دورها الجوهري في نجاح أي مشروع بالإضافة الى تعريف ماهية ادارة العقد والأطراف المشاركة فيه .

المعرفة الصحيحة والتطبيق وأخلاقيات المهنة

ركزت المحاضرة على ان عوامل نجاح ادرة العقود تعتمد أولا على المعرفة السليمة والصحيحة لأساسيات ومبادئ ادارة العقود ثم التطبيق السليم ومن ثم الالتزام بأخلاقيات المهنة واعلى درجات الشفافية في العمل وترسيخ مبدأ Fair & Reasonable  بحيث يكون العقد عادلا و معقولا لجميع الأطراف .

المستندات وليس جدول الكميات

هكذا أكد المحاضر منذ البداية على اهمية وجود جميع المستندات التي يجب أن تشمل نطاق العمل والمواصفات وغيرها من المستندات وان لايقتصر المشروع والاهتمام على جدول الكميات الذي يمثل فقط – كما تشير تسميته – مستندا يوضح اعداد وكميات الأعمال والمواد المطلوبة وليس تفاصيلا للمشروع . ونبه المحاضر الى اهمية وجود جميع هذه المستندات قبل توقيع العقد كما يجب مراجعتها بدقة من جميع الأطراف تفاديا لأي خلافات و نزاعات تحدث مستقبلا .

المعايير هي الأهم

تصحيحا للمفهوم السائد بقبول عرض المقاول الأقل سعرا , وضح المحاضر بأن ذلك قد يمثلا خطرا على المشروع في كثير من الأحيان . إذ يتوجب وجود عدة معايير محددة للترسية يجب ان يتم وضعها في الاعتبار والتي تختلف من مشروع الى آخر . فمعايير الترسية في المشاريع الحكومية تختلف عن غيرها في القطاع الخاص كما تختلف عن المعايير في المشاريع الكبيرة وهكذا . وأشار المحاضر الى انه في بعض الدول يرفض قبول العرض الاقل سعرا , بل ويتم المساءلة أحيانا لمعرفة كيف تم وضع هذه الأسعار في ظل وجود أسعار وهوامش ارباح محددة وواضحة في الدولة .

محاور أخرى

تناولت المحاضرة أيضا العديد من المواضيع الأخرى خاصة المتعلقة بالعلاقات المتبادلة بين مديري العقود ومديري المشاريع و غيرهم من الشركاء في المشروع . أيضا تناولت المحاضرة مخطط سيرعملية التعاقد والخطوات المتبعة واستراتيجية طرح المشروع . أيضا تم عرض العديد من النماذج العملية المعدة بواسطة المحاضر كنموذج استيفاء متطلبات العقد وغيره من النماذج الهامة في جميع مراحل العمل .

التطبيق يواجه مشاكل عديدة

هكذا بدأ النقاش والحوار من الحضور . حيث وضح الجميع بأن تطبيق والممارسات السليمة في ادارة العقود يواجه عقبات ومشكلات كبيرة على أرض الواقع . أهم هذه المشكلات تتعلق بالعامل الزمني وميزانيات المشاريع . فقد أوضحت المداخلات بأن خطة الميزانيات السنوية الحكومية تدفع غالبا بطرح و ترسية مشاريع دون اكتمال الخطوات والاجراءات السليمة لادارة العقود مما يتسسب في مشاكل حتمية اثناء التنفيذ كما يؤدي ذلك الى تأخر المشاريع لسنوات .

الختام

في ختام المحاضرة القى رئيس اللجنة التنفيذية لجمعية المهندسين السودانيين بالسعودية بالمنطقة الغربية المهندس / عبدالعزيز عمر الطاهر كلمة مقتضبة شكر فيها المحاضر والحضور على هذا اللقاء وأكد على استمرارية مثل هذه البرامج المشتركة المثمرة التي تجاوزت الثلاثين لقاءا كان للمهندسين السودانيين حضورا قويا وممميزا فيها . هذا وقد تجاوز عدد الحضور الـ 60 شخص من مختلف الجنسيات والتخصصات في جو تفاعلي مثمر .

شاهد ملخص الفيديو هنا

البوم الصور هنا